التخطي إلى المحتوى

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—أثار رجل الأعمال المصري، نجيب ساويرس جدلا بين متابعيه بعد تدوينة قال فيها إن رئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان، الفريق أول الركن عبدالفتاح البرهان يريد أخذ مكان الرئيس السوداني المخلوع، عمر البشير.

وبدأ الجدل بتدوينة نشرها ساويرس على صفحته بمنصة أكس (تويتر سابقا) وقال فيها: “يا رب… وقف حرب السودان ووقف حرب اوكرانيا و انصر شعوبهم و ساعد بلدنا علي تجاوز ازمتها”، ليرد عليه صاحب حساب Ibrahem Mohamed قائلا: ” حد علمي يعني انت بدعم حميدتي أبو شريك في تجارة ذهب أول ما حرب اشتغلت ان طلعت ودعمت حمدتي دعم السريع دهب خلص يا نجيب والايه.. نرجو رد عشان ننسى لفات نبدأ صفحه جديدة”.

ورد ساويرس قائلا: ” لا مش ننسي اللي فات… البرهان عايز ياخد مكان البشير و يفضل النظام الفاسد القديم بدعم إخوانى و الشعب عايز حكم مدنى و الدعم السريع تدعم مطالب الشعب.. اما الحرب فالخاسر فيها هو الشعب المغلوب على امره”.

وعلق صاحب حساب Mohammed Alsarari قائلا: “اليمن مش معزومه في الدعاء”، ليرد سايورس قائلا: “اعتقد ان الحرب متوقفه و لا معلوماتي غلط؟”.

وأعاد ساويرس نشر تغريدة كتبها صاحب حساب Amjad Hashim وقال فيها: “انت بتتكلم صح… البرهان يستعين بفلول النظام السابق من الإسلاميين لتثبيت حكمه و حميدتي الملشياوي على سوءه أدرك مخطط البرهان و تصدى له بعد أن اعتذر عن مشاركته في انقلاب 25 اكتوبر الذي أجهض الانتقال المدني الديمقراطي”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *