التخطي إلى المحتوى

ارتفع سعر الدولار في السوق السوداء لتجارة العملة، خلال الساعات الماضية، حيث تراوح بين 39.5 جنيها و39.8 جنيه بعد انخفاض سعر الذهب في محال الصاغة.

وارتفع سعر الدولار خلال الأيام الماضية من 38 جنيه و38.5 جنيه للدولار الواحد، إلى 39.5 جنيه للشراء و39.8 جنيه للبيع.

سعر الدولار في السوق السوداء

وأرجع الخبراء استقرار سعر الدولار في السوق السوداء بعد الارتفاع إلى زيادة الطلب على شرائه لاستيراد الذهب الذي سجل زيادة قبل أن يعاود للانخفاض مجددا.

وأوضح الخبراء ، أن استقرار سعر الدولار يأتي بسبب تراجع تجار عن البيع، رغم ارتفاع الطلب الكبير على شرائه من بعض المواطنين.

 وتشير العديد من التوقعات من قبل الخبراء، إلى انخفاض سعر الجنيه مقابل الدولار بنسبة 20% خلال الأيام المقبلة، ليصل إلى قرب مستوى تداوله في السوق السوداء مع توقعات باقتراب إجراء المراجعة الأولى والثانية لصندوق النقد الدولي على برنامج الإصلاح الاقتصادي المصري.

وأشارت مؤسسة موديز للتصنيف الائتماني، في تقرير لها بشأن مراجعة التصنيف الائتماني لمصر، إلى تراجع قيمة الجنيه بنحو 20% مقابل الدولار، وهو بالفعل الفرق بين سعره في البنوك وما هو متداول في السوق الموازي.

وتوقع البنك الأمريكي مورجان ستانلي، انخفاضا جديدا لسعر صرف الجنيه مقابل الدولار خلال الشهرين المقبلين، تزامنا مع إجراء المراجعة الثانية لصندوق النقد الدولي، كما شدد البنك على حاجة مصر إلى إحراز تقدم في مرونة سعر الصرف لتعديل وضعها الخارجي إلى أبعد من المدى القصير.

واتخذت الحكومة المصرية قرارا بسعر صرف مرن في مارس من العام قبل الماضي، وهو ما أدى إلى هبوط حاد في سعر الجنيه، وهو ما أسهم في ارتفاع سعر الدولار في مقابله بنحو 96% خلال عام، ليقفز متوسط سعره في البنوك من 15.76 جنيه في 20 مارس 2022 إلى أعلى من 30 جنيها في الوقت الحالي.

وتواجه مصر على مدار الأشهر الماضية، ضغوط تراجع تدفق النقد الأجنبي بعد خروج 22 مليار دولار خلال العام الماضي بسبب التبعات السلبية للحرب الروسية الأوكرانية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scan the code